هل انت مصمم محترف ام هاوي …؟

هل انت مصمم محترف ام هاوي ...؟

هل مازلت مبتديء وترغب بدخول عالم الاحترافية …؟

لذا عليك ان تتعرف اولا على اسرار عالم التصميم وخباياه وكيف تنافس بذكاء .

كيف تضع تسعيرة خاصة بك ..؟

متى تنزل بأعمال مجانية …؟

كيف تتعامل مع العميل وتنجح في اقناعه بجودة عملك وتميزك …؟

 

كل هذه التساؤلات لا يجب ان تخيفك بل يجب ان تنتبه اليها جيدا فعليك دراسة قواعد المجال الذي ترغب في دخوله ومنافسة عالم المحترفين به حتى لو مازلت مبتدءا وغير معروف ….!

بالنسبة للنقطة الاكثر اهمية لأي مصمم هي السعر او التكلفة التي يضعها لأي مشروع طلب منه تنفيذه سواء كان لعلامة تجارية ، شعار ، تصميم ويب او عمل تجاري او حتى جهة حكومية . لكل مصمم الحرية في وضع السعر الذي يراه مناسبا لعمله وجهده في اخراج التصميم .

لكن عليه ان يراعي ان لا يكون فيه مغالاة ، وان يراعي انه يرغب مبدئيا في الاعلان عن وجوده (اذا كان مبتديء) وان كان من المحترفين والاسماء المشهورة عليه ان يحافظ على قاعدة معارفه والعملاء الذين يتعاملون معه حتى لا يضطرون الى البحث عن مصمم غيره يقدم لهم نفس الجودة بتكلفة أقل … وهنا سنجد الخيارات وفيرة….!

والسؤال الاهم حاليا هو كيف يضع المصمم التسعيرة الخاصة به … وما هي الاسس التي يجب اتباعها لذلك ..؟ 

على المصمم ان يضع استراتيجية خاصة له في وضع التسعيرة، وان يقسمها الى ثلاث مراحل :

المرحلة الاولي مرحلة اللاربح واللاخسارة :

وهي المرحلة الخاصة بالاعلان عن نفسه وعمله وتميزه بأسلوب مختلف عن الآخرين . ويمكنه من خلال هذه المرحلة نشر عدد من الاعمال المجانية ربما اثنين او ثلاثة مبدئيا حتى يتعرف البعض على اسلوبه وتتناقل اخباره . عليه ايضا ان يهتم بنشر اعماله في الشبكات الاجتماعية والمواقع المهتمة بالمصممين حتى يضمن اكبر نطاق للانتشار.

 

المرحلة الثانية مرحلة الاستهداف :

وهي المرحلة التي يحدد فيها المصمم فئة العملاء التي يستهدفهم ويرغب في التعامل معهم اذا ما كانوا مجرد اشخاص وعملاء صغار او شركات كبيرة ومؤسسات حكومية.

لكن على المصمم ان ينتبه جيدا في هذه المرحلة ، عليه ان يهتم بتنويع قاعدة العملاء حتى يكتسب خبرة وافية للتعامل مع فئات مختلفة تساعده فيما بعد في اكتساب عملاء جدد وتوسيع نشاطاته.

 

المرحلة الثالثة كيفية وضع التسعيرة المناسبة لك وللعميل :

في هذه المرحلة يكون المصمم قد وصل الى مستوى لا بأس به في العمل ، يعتمد على قاعدة كبيرة ومتنوعة من العملاء ، لذا يبدأ ان يضع خطوط التسعيرة الخاصة به.

وتعتمد آلية التسعيرة هنا على استراتيجيته المتبعة في التصميم :

  • اذا كان يعمل بالساعة فالتسعيرة ستكون ثابتة مهما اختلف العميل او الطلب
  • او اذا كان يعمل بالمشروع فسيعتمد على نوعية المشروع وتحليله لجوانبه والجهد الذي سيبذل في تنفيذه.

لذا عليه ان يقرر اسلوب عمله حتى يستطيع تحديد التسعيرة التي يحددها للعميل.

ملحوظة هامة :

في بعض الاوقات يتعرض المصممين للتعامل مع عملاء مختلفين قد يوافقون على تلك التسعيرة وقد يرفضون وبشراسة ، لذا على المصمم الذكي ان يتعامل مع هذه المواقف بذكاء حتى لا يخسر عميل او يتسبب في تناقل الاقاويل عن ارتفاع اسعاره في السوق ليبتعد عنه اي عميل محتمل…!

لذا عليك بفهم العميل اولا ودراسة المشروع دراسة جيدة بكل تفاصيله واحتمالاته قبل الاتفاق على سعر .

مقالات ذات صلة

اضف رد